نائب يتهم الحكومة بتجاهل تقرير مكافحة الفساد

نائب يتهم الحكومة بتجاهل تقرير مكافحة الفساد

اعترض الدكتور شوقى السيد خلال الجلسة الصباحية لمجلس الشورى، على تأجيل طلب المناقشة الذى تقدم به و20 عضواً آخرين بشأن سياسة الحكومة تجاه مكافحة الفساد وتعزيز الشفافية إلى جلسة أخرى، حتى يتم مناقشته أولاً فى اللجان المختصة، قائلاً: "القضية خطيرة وطبقاً للمادتين 129 و130 من لائحة المجلس يعرض طلب المناقشة على المجلس وقد يناقش فى الحال أو يؤجل مناقشته، والطلب المقدم يحتاج إلى مناقشة سريعة لوجود اتفاقية وقعت عليها مصر فى عام 2004 بالإضافة إلى توصيات وقرارات أشار لها تقرير الشفافية لم تنفذ، لذلك لا يحتمل التأجيل إلى ما بعد مناقشات اللجان".

وأبدى السيد مخاوفه من "دفن" الموضوع داخل أروقة اللجان، مشيراً إلى أن العام الماضى لم يناقش المجلس سوى 59 طلب مناقشة و78 اقتراح برغبة، أما بقية طلبات المناقشة فمازالت تناقش داخل اللجان ولم تر النور بعد ، وعقب صفوت الشريف رئيس المجلس على اتهامات السيد قائلاً" "إذا كان المطلوب مجرد المناقشة ليتم طرح الموضوع فى الحال ولكن لن تكون دراسة كاملة، حيث إن الاجتماعات يدرس فيها كل القوانين ثم يعرض الأمر بشكل متكامل وتكون الحكومة جاهزة".

وأشار الشريف إلى أن قضية الفساد من القضايا الهامة وأنه أشار إليها فى بيانه الأول أمام المجلس، وأكد على أن المجلس سيقف بقوة ضد الفساد.

وعلق الدكتور مفيد شهاب قائلاً: "الأمر يتوقف حسب طبيعة الموضوع المطروح للمناقشة، فإذا تقدم النواب باستفسار عن واقعة محددة، فيتم الرد عليها فى الحال سواء بالتأكيد أو النفى، أما فيما يتعلق بالاتفاقيات الدولية، فالأمر يستلزم أن تأتى الحكومة إلى اللجنة ثم إلى الجلسة العامة للمناقشة وتعطى الحقائق كاملة".