جهات سيادية تشكل فريقاً علمياً لدراسة تلوث «مياه الحوامدية».. وبلاغ للنائب العام ضد ٤ وزراء

جهات سيادية تشكل فريقاً علمياً لدراسة تلوث «مياه الحوامدية».. وبلاغ للنائب العام ضد ٤ وزراء

جهات سيادية فى الدولة جرى تكليفها رسمياً ببحث ودراسة الحقائق التى نشرتها «المصرى اليوم» فى تحقيقها الاستقصائى عن تلوث مياه النيل فى الحوامدية وتسببها فى انتشار مرض الفشل الكلوى بين الأهالى.

وأفادت المصادر بأن هذه الجهات قررت تشكيل فريق عمل من أساتذة وباحثين متخصصين مستقلين لديهم مصداقية لتحديد الجهات المسؤولة عن تلوث مياه النيل، مشيرة إلى أن الفريق العلمى لن يعتد أو ينظر إلى أى تقارير أو دراسات للوزارات والجهات المسؤولة والمرتبطة بقضية مياه النيل كحقائق، وسيرفع تقريراً بنتائج بحثه إلى القيادة السياسية فى ظل خطورة القضية التى تمس حياة المواطنين بشكل مباشر.

من جانبهم، تقدم عدد من نواب الشعب بطلبات إحاطة حول الكارثة، وطلب الدكتور حمدى السيد، رئيس لجنة الصحة، فى اجتماعها، أمس، من أمانة اللجنة دعوة وزراء الصحة والبيئة والإسكان لحضور جلسة عاجلة، الثلاثاء المقبل، لنظر الطلبات، مؤكداً خطورة استمرار صرف مخلفات المصانع فى نهر النيل، مما قد يؤدى إلى إغلاقه مثل نهر الراين، فيما قررت وزارة الصحة مراجعة جميع التحاليل التى أجريت للمياه فى منطقة الحوامدية، خلال الأعوام السابقة.

ودافعت الوزارة فى بيان لها رداً على التحقيق الاستقصائى بدأ بخطأ إملائى بأن الصحة بحكم مسؤوليتها لم ولن تتهاون فى القيام بمهمتها فى حماية صحة المواطنين، مشيرة إلى أن نشر موضوعات تتعلق بالصحة العامة قد يثير بلبلة دون أى سند علمى.

فى السياق نفسه، تقدمت المواطنة «سوسن على سليمان» ببلاغ للنائب العام ضد وزراء البيئة والزراعة والرى والصحة ورئيس شركة السكر تتهمهم بالإهمال والاستهانة بصحة المواطنين، وقام عدد من محامى الحوامدية بإطلاق حملة جمع توقيعات من الأهالى لرفع دعوى قضائية ضد شركة سكر الحوامدية بعد ما نشرته «المصرى اليوم» لوقف إلقاء مخلفاتها فى النيل.

وتناولت الإعلامية منى الشاذلى فى برنامج «العاشرة مساءً» على قناة دريم، مساء أمس الأول، التحقيق الاستقصائى، واستضافت فيه محررى التحقيق اللذين أكدا صحة الحقائق التى نشراها واستندا فيها إلى نتائج معمل التحاليل الدقيقة بجامعة القاهرة وبإشراف علمى من الدكتور حاتم تليمة، المدرس المساعد بالجامعة الأمريكية.

أكد الدكتور على أبوسديرة، أمين عام جهاز شؤون البيئة، تحرير محاضر سابقة للشركة لتلويث مياه النيل فى حين اتهم حسن كامل، رئيس شركة السكر، الجريدة بالتشهير مهدداً برفع دعوى قضائية ضدها.