المنتخب يهدى مصر وردة التحية فى الدقيقة الأولى وقبلة الحياة فى اللحظة الأخيرة

المنتخب يهدى مصر وردة التحية فى الدقيقة الأولى وقبلة الحياة فى اللحظة الأخيرة

كتب محيى وردة
أهدى المنتخب الوطنى وردة التحية، هدفا رائعاً فى الدقيقة الأولى لجماهير مصر الوفية.. ثم قدم عرضاً جميلاً على مدى الشوطين وخلال دقائق كثيرة احترقت الأعصاب، ثم أنهى المنتخب المباراة بقبلة الحياة لملايين المصريين.

عمَّت الفرحة أرجاء مصر بفوز المنتخب الوطنى ٢/صفر على الجزائر فى المباراة التى جمعت الفريقين على استاد القاهرة أمس فى ختام التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم، ليحافظ الفريق على فرصته فى الصعود إلى المونديال فى المباراة الفاصلة المقرر إقامتها بالسودان يوم الأربعاء المقبل.

وخرجت الجماهير المصرية تطوف الشوارع وتهتف للاعبين، خصوصاً أن الفريق تمسك بأمل التأهل حتى اللحظات الأخيرة التى شهدت الهدف الثانى برأس عماد متعب والذى رفع رصيد الفريق إلى ١٣ نقطة تساوى بها مع نظيره الجزائرى.

وسادت حالة من الفرحة أعضاء الجهاز الفنى واللاعبين، ورفضت الجماهير مغادرة استاد القاهرة عقب المباراة وأصرت على الاحتفال بالفريق.

وجاء التفاؤل عنواناً لتصريحات حسن شحاتة المدير الفنى، حيث أكد أن المباراة كانت عصيبة واعتبرها الأصعب فى مشوار المنتخب الكروى، وقال بكلمات غلفتها دموع الفرحة «ربنا كان كريم معانا». وأشار إلى أن المباراة الفاصلة بالسودان ستكون أسهل، لأنها بعيدة عن الضغوط.

وتطير بعثة المنتخب مساء اليوم إلى السودان استعداداً للمباراة الفاصلة المقررة يوم «الأربعاء».. وحشد اتحاد الكرة كل الإمكانيات لتجهيز عدد كبير من الرحلات للجمهور المصرى لتشجيع الفريق.