أنباء عن إقالة وزير العدل.. وشاكر بدلاً من مرعي

أنباء عن إقالة وزير العدل.. وشاكر بدلاً من مرعي

تجددت الأنباء في الوسط القضائي عن قرب رحيل المستشار ممدوح مرعي وزير العدل وتولي المستشار المتقاعد مقبل شاكر رئيس المجلس الأعلى للقضاء السابق للمنصب، مدللين على ذلك بزيارته الكثيرة للقضاة وتغيير أسلوبه في الحديث معهم، ومحاولة استمالتهم إليه قبل زيارة الرئيس المرتقبة للمجلس الأعلى للقضاة الشهر المقبل.



واعتبر مراقبون تصريح مرعي في مقابلة له مع القضاة هذا الأسبوع أن الفترة الباقية له ليست كثيرة رسالة تمهيد لرحيله القريب، مؤكدين أن تصريحه ينسجم مع تصاعد الهجوم عليه من القضاة الموالين للحكومة داخل الوسط القضائي، ويمهد لاختيار وزير جديد، خاصةً بعد الأحداث الأخيرة التي ورط فيها الحكومة مع القضاة، وخبراء وزارة العدل، فيما يخص توسعة المجلس الأعلى للقضاء وأزمة الخبراء، ولعدم إحراج الرئيس عند مقابلته للقضاة.



من جانبه وصف المستشار زكريا عبد العزيز رئيس نادي القضاة السابق في تصريحٍ خاص زيارات المستشار ممدوح مرعي وزير العدل للقضاة بأنها محاولة لإزالة احتقان القضاة حتى لا يتعرض للحرج أمام الرئيس من كثرة مشاكله.



وتوقَّع المستشار عبد العزيز استمرار مرعي في زيارته ووعوده للقضاة، محذرًا القضاة من التجاوب مع وعوده التي لم تتحقق منذ مجيئه للوزارة ودخوله في حرب مباشرة على حقوقهم، مؤكدًا أنه من الأفضل إقالته في أقرب وقتٍ ممكن.



وأعرب القاضي كمال عشيش عضو مجلس نادي القضاة عن دهشته من تغير أسلوب مرعي في حديثه إلى القضاة 180 درجةً، بعد الهجوم الشرس عليهم في فترة سابقة، مضيفًا أن الحديث دائر في الوسط القضائي عن ترشيح المستشار مقبل شاكر للمنصب بدلاً من مرعي، ولكن وسط شكوك؛ لأن مرعي مخلص للحكومة بشراسة!!.



وكان وزير العدل على غير العادة قام بسلسلةٍ من الزيارات المفاجئة للقضاة في محافظات الصعيد، وافتتح عددًا من المحاكم قبل زيارة الرئيس المرتقبة منها محكمة التل الكبير ووضع حجر الأساس لمحكمة الإسماعيلية الاقتصادية والمحكمة الاقتصادية الجديدة‏ بالطريق الدائري بالمعادي.



وحاول تسويق نفسه ووزارته بين القضاة؛ حيث أعلن عن خطط جديدة للوزارة، وتحدث بلغة جديدة على القضاة، قائلاً لقضاة الأقصر وقنا خلال زيارته الثلاثاء الماضي: "انتهزوا الفترة الباقية ليّ في الوزارة وهيه مش كتير، وأوعدكم إني هجيب لكم أكتر من اللي بتحلموا بيه، شدوا حيلكم معايا وتعالوا نشتغل مع بعض، ونطور عشان نتشرف كلنا بالانتساب لوزارة العدل".