مصادر: «الوطنى» يجنّد شباب الـ«فيس بوك» للدعاية لجمال مبارك مقابل ١٥٠٠ جنيه شهرياً

مصادر: «الوطنى» يجنّد شباب الـ«فيس بوك» للدعاية لجمال مبارك مقابل ١٥٠٠ جنيه شهرياً

أكد مصدر من الأعضاء الشباب فى الحزب الوطنى الديمقراطى أن الحزب بدأ حملة، يقودها الدكتور محمد كمال، رئيس لجنة الشباب بأمانة السياسات، أمين التدريب والتثقيف بالحزب، لتسويق جمال مبارك سياسياً، عبر شبكة الإنترنت وموقع «فيس بوك» تحديداً، استعداداً لخوض انتخابات رئاسة الجمهورية عام ٢٠١١.

وذكر المصدر أن الحملة تستهدف استقطاب الشباب صغار السن للعمل فيها، مقابل حوالى ١٥٠٠ جنيه شهرياً، وأوضح أن حملة «شارك» التى أطلقها الحزب تعد جزءاً من هذا الترويج.

وتحفظ أحمد شورى، أحد أعضاء حملة «شارك»، على استخدام مصطلح «التسويق السياسى»، مؤكداً أنه حتى الآن لم يصل إلى علمه أن جمال مبارك سيخوض الانتخابات على منصب الرئيس أم لا، وأن الأمر لا يخرج عن إطار «التنبؤات»، وقال إن جمال مبارك يمارس دوره السياسى من خلال الحزب، وأكد أن تسويق «الشخص» من خلال تسويق سياسات الحزب أمر «عادى» ومشروع.

وقالت رحاب أبوالعلا «٢١ سنة»، إحدى عضوات حملة «شارك»، إن عملها يهدف إلى إبراز الوجه السياسى لجمال مبارك أمين سياسات الحزب من خلال الدعاية عبر الإنترنت والفيس بوك، وذلك للوصول إلى تفكير الشباب.

ونفى الاثنان - أحمد ورحاب - أن يكونا قد تلقيا أى مبالغ مالية مقابل عملهما بالحملة، مؤكدين أن أساس العمل الحزبى أن يكون «تطوعياً»، فيما رفض الدكتور محمد كمال، أمين التدريب والتثقيف بالحزب الوطنى، والأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة، الإفصاح أو التعليق على الأمر، واكتفى بالقول «كل المعلومات ستجدونها على الموقع الإلكترونى لحملة شارك».