حمدى حسن يطالب بمحاسبة المسئول عن تصادم العياط

حمدى حسن يطالب بمحاسبة المسئول عن تصادم العياط

طالب حمدى حسن المتحدث الإعلامى للكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بمحاسبة حقيقية للمسئولين الذين تسببوا فى كارثة حادث قطار الصعيد بالعياط.
وأشار النائب فى بيان عاجل تقدم به لرئيس الوزراء ووزير النقل إلى أن حادث العياط وقع بأبشع طرق حوادث القطارات وهو التصادم وجهاً لوجه، وبالسرعات العالية مما نتج عنه إزهاق أرواح عديدة وإصابات وعاهات جسيمة بالإضافة لخسائر مالية.

وأضاف حسن فى بيانه أن هذا الحادث المتكرر فى هذه المنطقة يؤكد استمرار الإهمال وعدم الجدية فى التعامل مع مشكلة حوادث القطارات المتكررة بشكل فادح، وأشار النائب إلى أن ما يثير الحزن هو أن المنطقة شهدت حادث قطار الصعيد الشهير والذى راح ضحيته مئات المواطنين.

وكشف حسن عن معاناة أبناء الصعيد من تدنى مستوى الخدمات المقدمة لهم ورغم ذلك تحصد الحوادث منهم أعدادا كبيرة من الأبرياء.. ويذهبون ضحايا كما حدث فى غرق العبارة وحوادث العبارات النيلية بالإضافة لحوادث القطارات.

وقال النائب إنه تم تغيير رؤساء هيئة السكة الحديد عدة مرات وتم تغيير الوزير المختص ورئيس الوزراء ولم يتبق أمامنا إلا خيارات وهو أن نغير الشعب أو الرئيس، وأضاف أن تغيير الشعب فى بلادنا أهون من الاقتراب من الرئيس.

وطالب النائب بمحاسبة حقيقية للمهملين فى حق الشعب وأمنه، ولمن فضل أمن كرسيه على أمن الشعب وخدماته، مؤكدا أن ما يتم تخصيصه لضمان أمن أهل الحكم أضعاف أضعاف ما يتم تخصيصه من أجل خدمات آمنة للشعب، وأن ما يتم إنفاقه على أنصار وأعوان أهل الحكم، من أراض واحتكارات وامتيازات يكفى لنهضة شاملة فى كل المجالات وعلى مستوى الوطن كله، وليس الصعيد وحده.

واختتم النائب بيانه العاجل قائلاً، أعطوا الموظفين والعمال حقوقهم فلا يعقل أن يصل راتب فرد واحد شهريًّا عدة ملايين ويتم التفاوض مع أبناء الشعب على عدة ملاليم، بعد إضرابات ومفاوضات مضنية، وتابع قائلاً: الحادث البشع يتطلب وقفة جادة من رجال جادين.. فهل نطلب المستحيل؟