تضارب التصريحات حول عدد ضحايا قطارى العياط

تضارب التصريحات حول عدد ضحايا قطارى العياط

أفاد شهود عيان أن عدد الجثث التى تم انتشالها بعد تصادم قطارى العياط مساء أمس السبت، تراوح بين 50 إلى 60 شخصا، بالإضافة إلى إصابة 70 آخرين، فى الوقت الذى أعلنت فيه وزارة الصحة أن عدد ضحايا حادث تصادم القطارين بلغ 18 حالة وفاة و39 حالة إصابة.

وذكر بيان للوزارة اليوم الأحد حول حادث تصادم القطارين انه تم تحويل 17 مصابا إلى مستشفى معهد ناصر، و4 مصابين إلى مستشفى البنك الأهلى، و3 مصابين إلى مستشفى الهرم، و3 آخرين إلى مستشفى الحوامدية العام لاستكمال علاجهم بهذه المستشفيات، مشيرا إلى أن هذه الحالات تم تحويلها من مستشفى العياط والواسطة المركزيين.

وأضاف البيان أن من بين حالات الإصابة 12 حالة خرجت من المستشفيات بعد إجراء التحاليل والفحوصات الطبية اللازمة لهم وتحسن حالاتهم واطمئنان الفريق الطبى لاستقرارها.

هذا فى الوقت الذى احتشد فيه أهالى الضحايا بأعداد كبيرة أمام مشرحة زينهم لاستلام جثث ذويهم، الأمر الذى يكشف عن اختلاف واضح بين عدد الضحايا فى البيانات الرسمية وبين ما تؤكده أقوال شهود العيان وأهالى الضحايا.