نتنياهو يتوعد بمواجهة طويلة لتقرير الامم المتحدة

نتنياهو يتوعد بمواجهة طويلة لتقرير الامم المتحدة

القدس (رويترز) - قال مسؤول اسرائيلي يوم السبت ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو توعد بمعركة دبلوماسية طويلة تهدف الى "اسقاط الشرعية" عن اتهام الامم المتحدة لاسرائيل بأنها ارتكبت جرائم حرب في قطاع غزة.

وخص مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة اسرائيل بالاستهجان في قرار صدر يوم الجمعة واعتمد تقريرا أعده القاضي الجنوب أفريقي ريتشارد جولدستون انتقد سلوك اسرائيل وحركة حماس معا في الحرب التي دارت بينهما في ديسمبر كانون الاول ويناير كانون الاول.

ونقل عن نتنياهو الذي قال ان تقرير جولدستون قد يقوض عملية السلام في الشرق الاوسط التي ترعاها الولايات المتحدة قوله ان اسرائيل ستخوض مواجهة طويلة ضد هذا الانتقاد.

وقال مسؤول نقلا عن نتنياهو "اسرائيل يجب أن تنزع الشرعية عن نزع الشرعية... هذا الامر لن يستغرق أسبوعا فقد بل ربما يستغرق سنوات."

وقال داني أيالون نائب وزير الخارجية الاسرائيلي يوم الجمعة ان اسرائيل رفضت "تماما وكلية" تصويت مجلس حقوق الانسان الذي يدين اسرائيل ولا يتعرض لحركة حماس بالادانة. واضاف أيالون أنه يعتقد أن اسرائيل لن تصيبها أي عواقب مؤثرة جراء هذا القرار.

ووافقت 25 دولة من بينها الصين وروسيا على القرار الذي أقره المجلس في اجتماع عقد في جنيف بينما صوتت ست دول من بينها الولايات المتحدة ضد القرار التي اتهمت القرار بأنه منحاز. وامتنعت 11 دولة عن التصويت. ولم تصوت أربع دول من بينها بريطانيا وفرنسا.

واعتمد القرار توصية جولدستون باحالة موضوع جرائم الحرب الى مجلس الامن اذا لم تجر اسرائيل وحماس تحقيقات داخلية ذات مصداقية خلال ستة أشهر وربما يحول الامر بعدها الى المحكمة الجنائية الدولية.

ولم يرد في القرار ذكر لحماس التي وجه تقرير جولدستون النقد لتصرفاتها أيضا. ويقول الفلسطينيون ان ما يقرب من 1387 شخصا قتلوا من بينهم العديد من المدنيين بينما قتل 13 اسرائيليا.

وقال الفلسطينيون انهم سيعينون لجانا لتنفيذ توصيات جولدستون. وقالت حماس يوم الجمعة انها سوف تبدأ التحقيق لكنها لم تعلق على انتقاد التقرير للجماعة الاسلامية.

وقال ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس سينشئ لجنة لتنفيذ توصيات التقرير وقال " نحن نعتمد على دور هذه اللجنة وفعالية ادائها لما هو مطلوب من اجل ان لا يلحق تقرير جولدستون بما صدر من تقارير وقرارات (عن الامم المتحدة) وان يوضع جانبا."

وقالت اسرائيل انها شنت الحرب ردا على الهجمات الصاروخية التي تقوم بها حماس والتي روعت السكان في المدن الاسرائيلية المجاورة للحدود مع قطاع غزة لسنوات عدة بالرغم من أنها أسقطت عددا قليلا من القتلى.