مصرع قادة كبار فى هجوم على الحرس الثورى الإيرانى

مصرع قادة كبار فى هجوم على الحرس الثورى الإيرانى

أفادت وكالة فارس للأنباء أن حوالى عشرين شخصاً بينهم قادة كبار فى الحرس الثورى الإيرانى قتلوا صباح اليوم الأحد، فى الاعتداء الذى وقع فى محافظة سيستان ـ بالوشستان، ووصفت مصادر إيرانية الهجوم بأنه الأكثر دموية ضد الحرس الثورى فى السنوات الماضية وقع فى مدينة بيشين قرب الحدود مع باكستان.

وقع الاعتداء حين كان ضباط من الحرس الثورى يستعدون لعقد ملتقى الوحدة بين قادة محليين من السنة والشيعة.

وأفادت وكالة فارس بأن الانفجار أسفر عن مقتل الجنرال نور-على شوشترى نائب قائد سلاح البر فى الحرس الثورى والجنرال محمد زاده قائد الحرس الثورى فى محافظة سيستان-بالوشستان، وقائد الحرس الثورى فى مدينة ايرانشهر (جنوب-شرق) وقائد وحدة أمير المؤمنين.

كما أكد رئيس مجلس الشورى الإيرانى على لاريجانى مقتل هؤلاء القادة العسكريين الكبار فى خطاب ألقاه فى البرلمان وبثه التلفزيون.