وسط حشد من أنصاره وفى حضور زوجته..
وسط حشد من أنصاره وفى حضور زوجته..
2009-10-12

النيابة تستمع لأقوال شوبير فى بلاغه ضد منصور

النيابة تستمع لأقوال شوبير فى بلاغه ضد منصور

استمع محمد السيد خليفة، رئيس نيابة شمال الجيزة الكلية، اليوم، الثلاثاء، تحت إشراف المستشار هشام الدرندلى، المحامى العام الأول لنيابات شمال الجيزة، إلى أقوال النائب والإعلامى أحمد شوبير، وذلك فى البلاغ الذى قدمه الخميس الماضى، بعد نشر حوار فى جريدة الأهرام بتاريخ 3 أكتوبر لحوار أجراه أحمد موسى مع رئيس نادى الزمالك السابق مرتضى منصور، مما اعتبره شوبير سبا وقذفا فى حقه وتشهيرا بسمعته.

كان شوبير قد تقدم بطلب للدكتور فتحى سرور للسماح له بالإدلاء بأقواله أمام النيابة، وحضر شوبير وزوجته مها وسط أنصاره وأبناء دائرته بطنطا، مستخدمين لافتات مكتوب عليها "بنحبك يا شوبير وعارفين إن مرتضى كداب"، مرتدين "تى شيرتات" حمراء اللون عليها صورته، فيما جاء مرتضى وسط حوالى 60 من أنصاره وحدثت مشادة بين الطرفين، تمكنت رجال المباحث من السيطرة عليها من خلال فرض كردون أمنى أمام النيابة.

وأكد شوبير فى أقواله كذب كل ما ورد على لسان مرتضى فى الحوار الصحفى الذى أدلى به إلى جريدة الأهرام الذى يتهم فيه شوبير بجلب المخدرات داخل البلاد، وإدخال أدوية فاسدة واستغلال نفوذه، والاستيلاء على أراضى الدولة، ووجود علاقات جنسية مع إحدى الفتيات.

وقدم أحمد شوبير حافظة مستندات منها شهادة من بنك باركليز يفيد بعدم وجود حساب له بالبنك كما ادعى مرتضى، وقدم ما يفيد وجود حساب له ببنك آخر، كما قدم شهادة من هيئة المجتمعات العمرانية بدمياط تفيد عدم وجود ممتلكات لشوبير بدمياط كما يزعم مرتضى.

ووجه شوبير اتهام إلى مرتضى بالسب القذف، وقام برفع دعوى مدنية بمبلغ 1001 على سبيل التعويض المؤقت، وقررت النيابة صرفه من سرايا النيابة بعد سماع أقواله، واستدعاء أحمد موسى صحفى بجريدة الأهرام لسماع أقواله فى بلاغ شوبير، وأكدت النيابة أنه لم يتم رفع الحصانة عن النائب أحمد شوبير حتى الآن، لسماع أقواله فى الـ 6 بلاغات المقدمة من مرتضى منصور ضده.