فى الإسكندرية 300 مرشح على 16 مقعدا.. والإخوان تنازلوا عن منصب النقيب فى الغربية.. وعائلة أباظة تساند مرشحها فى ال
فى الإسكندرية 300 مرشح على 16 مقعدا.. والإخوان تنازلوا عن منصب النقيب فى الغربية.. وعائلة أباظة تساند مرشحها فى ال
2009-10-12

معركة انتخابات المحامين الفرعية بدأت مبكرا..

معركة انتخابات المحامين الفرعية بدأت مبكرا..

تشهد أروقة النقابات الفرعية للمحامين اليوم، الثلاثاء، فتح باب الترشيح فى 27 نقابة على مستوى الجمهورية، ولمدة أسبوع من التاسعة صباحا وحتى الثالثة عصرا يوميا، وكالعادة ومع فتح باب الترشيح بدأت معركة الانتخابات تشتعل بين الإخوان والحزب الوطنى والتيار القومى.

ففى الغربية يخوض تيار الإخوان المسلمين الانتخابات بقوة بترشيح 10 محامين حسب تصريحات مختار العشرى عضو النقابة العامة للمحامين عن كتلة الإخوان المسلمين، قائلا إن مرشحى الجماعة يمثلون مركز قوة وينافسون بقوة فى هذه الانتخابات ونجاح بعضهم شبه متوقع مثل عبد التواب طلال عن دائرة مركز قطور، وإبراهيم الأبشيهى عن ثان طنطا، وأشرف ماهر عن مركز المحلة، وعلى شريف عن مركز سمنود وصابر العنانى عن أول المحلة ومحمد سمك عن ثان طنطا.

أما بدائرة زفتى، فسيتم ترشيح فوزى عبدالرحمن وينافسه بقوة عبدالحليم علام وجلال العرباوى عن الحزب الوطنى، وعن كفر الزيات سيتم ترشيح محمد الرملاوى وينافسه سعيد عجمى وعن بسيون عونى أبو عرب وينافسه بقوة يسرى الملاح، هذا بالإضافة إلى مرشح الشباب على سمير سلامة والذى ينافس يعتبر منافسا قويا بالانتخابات.

وأضاف العشرى أن كتلة الإخوان لم تتقدم بمرشح ليشغل منصب النقيب لكنها ستساند النقيب السابق محمد جلال شلبى والذى ينافسه فرج سعيد عضو النقابة الحالى، وأحمد صبحى حجازى المرشح السابق للمنصب بالنقابة العامة، وأشار إلى أن المرشحين المتقدمين من جانب الحزب الوطنى منهم ماجد عبداللطيف وأيمن الصمد ومحمد رشاد ومحمد أبو عامر وإسلام خاطب ومحمد الجميزى.

وأكد محمد توفيق شلبى المحامى أن الإخوان سيدخلون بقوة ليحصلون على أغلبية الأعضاء ولا يهمهم منصب النقيب، ولكن الأهم من هذا المنصب الأغلبية داخل النقابة، وهناك تنسيق متبادل بينهم وبين جلال شلبى المرشح لمنصب النقيب.

الإسكندرية
وفى الإسكندرية يتنافس أكثر من 300 مرشح على 16 مقعدا هم عدد دوائر الإسكندرية،
ومن المتوقع أن تشهد تلك الانتخابات معركة شرسة أخرى على غرار معركة النقابة العامة الماضية، خاصة بعد هزيمة تيار الإخوان الممثل فى لجنة الشريعة وحصولهم على عدد قليل من المقاعد.

ويشير حسن صبحى – عضو لجنة الشريعة ورئيس حركة "محامون ضد الفساد" التى تم تأسيسها منذ ثلاثة أشهر، إلى بطلان هيئة مكتب النقابة العامة الحالى وتزوير النتائج التى حصل عليها كل من جمال سويدان وعمر هريدى وحسين الجمال وآخرون من أعضاء هيئة المكتب، وأن الحركة بانتظار قرار المحكمة فى النظر بالطعون المقدمة فى قانونية هيئة المكتب الحالى بالإسكندرية.

وعن انتخابات النقابة الفرعية، قال حسن صبحى إن لجنة الشريعة (تيار الإخوان) سوف يرشح ثمانية من أعضائه بالانتخابات، على رأسهم صبحى صالح لمنصب النقيب الفرعى بدلا من محمد عبد المطلب النقيب الحالى التابع للحزب الوطنى، مشيرا إلى أن الانتخابات الحالية تشوبها بعض التعقيدات بسبب إغفال دائرة برج العرب من مجموع الدوائر الستة عشر، بعد أن سقطت من كشوف الترشيح، وهناك عدد من الإجراءات غير القانونية بالاعتماد على قانون الاستدراج بقانون المحاماة الأخير الذى مازالت تنظر الطعون الخاصة به، ولم يتم عرضه على مجلس الشعب، خاصة فيما يتعلق بنص المادة التى تتفق وقرار الجمعية العمومية فى تحديد رؤساء المحاكم الكلية لمرشحى الحاكم الجزئية.

أما عن الحزب الوطنى، فيعد أحمد زكى عبد المطلب المرشح عن دائرة سيدى جابر من أشهر المرشحين ومحمد حمدون عن (دائرة العطارين) ومحمود الأمير عن دائرة المنتزه وحسن تمام عن دائرة العامرية.

وفى ظل هذا العدد الكبير من المرشحين هناك توقعات بارتفاع عدد التناولات لعدم تفتيت الأصوات، والتى ستأتى أغلبها من مرشحين مستعدين للتنازل مقابل مبالغ مالية كبيرة، حيث يدخلون المعركة الانتخابية خصيصا لهذا الغرض.

الأقصر
وفى الأقصر، أكد محمد صالح عضو اللجنة الفرعية لنقابة المحامين بالأقصر وأحد المرشحين، أن المنافسة قوية بين مرشحى الوطنى ومرشحى الإخوان، وأوضح أنه حتى الآن لم يتضح بعد عدد المرشحين، مشيرا إلى أن النقابة الفرعية بالأقصر تنقسم إلى نقابة المركز ونقابة البندر، وسيتم اختيار مرشح واحد لكل نقابة منهما، لكنه يتوقع أن يتقدم للترشيح كل من أبو الحسن السعدى وعبد الحميد حسان وحشمت فكرى ومرشح الإخوان عبد الحميد السنوسى لنقابة المركز، أما نقابة البندر فيتوقع ترشح كل من إبراهيم إسماعيل وجمال الهش.

وقال ناصر السيد كجة محامى بالأقصر إن المعركة بدأت فى الاشتعال مع فتح باب الترشيح بين الحزب الوطنى والإخوان.

الشرقية
وفى الشرقية قرر 10 من أبرز المحامين التقدم لمنصب النقيب للنقابة الفرعية بالشرقية، أبرزهم علاء موسى أمين نقابة لثلاث دورات متتالية، وكذلك حسن الصادق النقيب السابق والمدعوم من الحزب الوطنى، وكذلك محمد ثروت أباظة المدعوم من عائله وأعمامه فؤاد أباظة عضو مجلس الشعب وحسين أباظة عضو مجلس الشورى وكذلك أسامة بلال.

وقرر عدد من محامى الشرقية وشيوخ المهنة تشكيل لجنة من كبار المحامين بالشرقية تسمى لجنة حكماء المهنة مكونة من 15 عضوا من تيارات سياسية مختلفة من أشهرهم سمير كيلانى وصالح إسماعيل، بهدف بحث أحوال نقابة الشرقية المتردية وكذلك اختيار مرشح كفء يعمل على تحسين أحوال النقابة والارتقاء بخدماتها.

واتفقت اللجنة على ترشيح علاء موسى لمنصب النقيب وأدانت النقيب السابق حسن الصادق والمرشح أيضا لمنصب النقيب، واتهمته بالتلاعب بأموال النقابة طبقا لتقرير الجهاز المركزى للمحاسبات.

المنوفية
وفى المنوفية، بدى أن الانتخابات سوف تكون على صفيح ساخن وستنحصر المنافسة بين القوميين والتيار الإسلامى متمثلة فى دوائر المحافظة العشرة باعتبار وجود عضو يمثل كل محكمة جزئية.

وأشار خالد راشد عضو مجلس نقابة المحامين بالمنوفية إلى أن من أبرز المرشحين فى دائرة مركز شبين الكوم هو طارق شومان (إخوان) وأسامة عبده (مستقل) وفى الشهداء محمد شحاتة مستقل وشعبان الدقى (إخوان)، وفى الباجور كمال البعثى (متضامن مع الإخوان) ويحيى حوى مستقل وفى منوف على عباسى (إخوان) وأكثر من مرشح أبرزهم صبرى أبوغادى. فى السادات تدور معركة بين التيارين الإسلامى محمود عبداللطيف (إخوان) وعلى سعد (قومى).