مخالفات مالية وإدارية جديدة فى نقابة المحامين

مخالفات مالية وإدارية جديدة فى نقابة المحامين

كتب أحمد الخطيب ٢٧/ ٩/ ٢٠٠٩
كشف بيان مرفق بتقرير الجهاز المركزى للمحاسبات لعام ٢٠٠٧، الذى نشرت «المصرى اليوم» أجزاء سابقة منه حول مخالفات نقابة المحامين فى عهد النقيب السابق سامح عاشور، عن حصول ١٠٠ موظف وعامل ومحام وأعضاء مجلس النقابة، بعضهم توفى، ونقباء فرعيين وشركات وفنادق، على مبلغ ٢ مليون و١٨٤ ألفا و٣٣٥ جنيهاً، لم يطالب بها مسؤولو النقابة طوال سنوات عديدة.

أضاف الجهاز أن هذه الأموال لم تتم تسويتها أو يقوم أحد بمحاولة الحصول عليها من أجل إعادتها لأصول وأموال نقابة المحامين.

وتابع التقرير أنه تم صرف هذه المبالغ للموظفين بالنقابة وبعض أعضاء المجلس السابق دون مبرر، وعدم العمل على تحصيلها ولم تسوَّ منذ سنوات، فى إشارة واضحة إلى تقصير النقيب السابق الذى منح معظم هذه الأموال للمقربين منه من العاملين والمحامين والشركات والفنادق، التى كانت النقابة تتعامل معها.

وحول الأسماء التى حصلت على هذه المبالغ من بعض المحسوبين على النقيب السابق سواء من المحامين أو العمال أو النقباء الفرعيين، قال التقرير: «إن محمد الأمين أبوكريشة، عضو مجلس نقابة المحامين السابق، نقيب المحامين بسوهاج، حصل على ٣٠ ألف جنيه لم يقم بتسويتها حتى الآن، وقد انتقل إلى رحمة الله قبل سنوات، دون تسديد هذا المبلغ أو أى أحد من طرفه أو ورثته، خاصة أن له نجلا ويدعى خالد أبوكريشة، عضو مجلس النقابة الحالى، وعضو المكتب الدائم لاتحاد المحامين العرب، وأحد رجال سامح عاشور، النقيب السابق، ولم يقم الأخير بمطالبته بالسلفة التى حصل عليها والده طوال السنوات الماضية التى اعتلى فيها منصبه فى النقابة».

أضاف التقرير أن أمين هيكل، نقيب المحامين بالقليوبية، حصل على ١٥ ألف جنيه، وأحمد هانى قزامل، نقيب المحامين ببورسعيد، حصل على ١٥٠٠ جنيه، وعلى الصغير، عضو مجلس النقابة، حصل على ٥ آلاف جنيه، وطارق حسنى، مدير العلاج فى النقابة، تم منحه ٧٩٢٥ جنيهاً، وإبراهيم المحلاوى، مسؤول النقابة ببورسعيد، حصل على ٩٥٧ جنيهاً، أحد رجال عاشور المقربين، ومحمد المرعشلى، يعمل موظفاً بالنقابة، حصل على ٩ آلاف جنيه، وسعيد عبدالرحمن العجروى، يعمل نجارا، حصل على ١٢٧ ألفا و١٨٣ جنيهاً، وأسامة محمد أبوزيد، يعمل موظفا بالنقابة، حصل على ٣٠ ألف جنيه،

وبشرى عصفور، عضو مجلس النقابة السابق، التى نجحت على قائمة جماعة الإخوان المسلمين، حصلت على ٢٠ ألفاً و٥٠٤ جنيهات، ومحمد أبوالنجا، يعمل موظفا بالنقابة، حصل على ٢٩ ألفاً و٢٣٣ جنيهاً، ومحيى أمين السعيد، ويعمل بإدارة العلاج، حصل على ٩ آلاف جنيه، وجمال جودة، يعمل موظفاً بالنقابة، حصل على ٦١٣٦ جنيهاً، وبدرى السيد، يعمل موظفاً بالنقابة، حصل على ٤ آلاف جنيه، ومحمود دربالة، موظف بالنقابة، حصل على ١٢ ألفاً و١٠٠ جنيه، ومحمد محمد الشافعى، المدير المالى بنقابة المحامين بالقاهرة، حصل على ٢٠٠٠ جنيه.

وعن الأسماء المحسوبة على جماعة الإخوان المسلمين التى حصلت على أموال ولم تقم بسدادها، قال التقرير: إن أول هذه الأسماء صبحى صالح موسى، المحامى وعضو الكتلة البرلمانية لجماعة الإخوان فى مجلس الشعب، الذى حصل على ٦٠ ألفاً و٢٣٥ جنيهاً، عندما كان عضواً بمجلس نقابة المحامين بالإسكندرية، وسبق لـ«صالح» وجماعة الإخوان المسلمين فى بيان رسمى نفى حصوله على هذا المبلغ عندما نشرت «المصرى اليوم» قبل شهور، الواقعة وكتب موقع «إخوان أون لاين» الناطق باسم الجماعة، بياناً بعنوان: «أكاذيب (المصرى اليوم)» ادعيا فيه كذب ما نُشر وعدم صحة حصول صالح على أى سلفة، فى حين يؤكد التقرير حصول صالح على هذا المبلغ وعدم وجود أى تسوية قام بها، وأن المبلغ لايزال محفوظاً حتى الآن كدين باسمه لصالح النقابة، ولا توجد أى أوراق أو مستندات تشير إلى تسوية قام بها المذكور لسداد المبلغ.

وتابع الجهاز أن مشروع رحلة العمرة فى النقابة تم تخصيص مبلغ ١٥ ألف جنيه له، وتجدر الإشارة إلى أن هذا المشروع كان يشرف عليه جمال تاج الدين، عضو المجلس السابق، أحد قيادات جماعة الإخوان فى نقابة المحامين، وأيضاً حصل مشروع تكافل المحامين الذى كان يشرف عليه محاميو الإخوان داخل النقابة على ٣٤ ألفاً و٤٠٦ جنيهات.

وعن أسماء المحامين وأعضاء المجلس، الذين نجحوا على قوائم الإخوان الحاصلين على سلف ولم يردوها، أكد التقرير أن بشرى عصفور جاءت على رأسهم وحصلت على ٢٠ ألف جنيه و٥٠٤ جنيهات وأحمد ماهر عبدالله، عضو المجلس، على ١٧ ألف جنيه، ومحمود حسين أبوالعينين حصل على ٩٢٣٤ جنيهاً وسمير عثمان خشبة حصل على ١٤ ألف جنيه والسيد خلف محمد حصل على ٢١ ألفا و٣٠ جنيهاً.

وحول باقى الأسماء لم يحدد التقرير صفاتها وما إذا كانوا محامين أو موظفين أو عاملين فيما ذكر اسماً أو اسمين على الأكثر، قال التقرير: «حصل مصطفى محمد مصطفى على ٩١ ألفاً و٧٤٢ جنيهاً ومحمد إبراهيم عبدالله على ٢٧ ألفاً و٤٢٠ جنيها ورمضان أحمد على حصل على ٣٦ ألفاً و٦٠١ جنيه وعلى حسن الفرماوى على ١٥ ألفاً و٥٠٠ جنيه وأبوالمجد موسى على ٣٥ ألف جنيه ومحمد إبراهيم خليل على ٩٨ ألف جنيه، ووليد سيد على ١٥ ألف جنيه وفؤاد إبراهيم معوض ٤٨ ألف جنيه ومحمد سمير حافظ ٢٣ ألفاً و٧٥٦ جنيهاً وعلاء عصام الدين ٢٢ ألف جنيه ونصر خالد محمد ١٢ ألفاً و٥٠٠ جنيه

ومجدى على عبدالله ١٠ آلاف جنيه وعادل بسيونى ٨٥٠٠ جنيه وعبدالستار عبدون ٢٢ ألفاً و١٧٢ جنيها وعزت عبدالقادر مؤلف كتب حصل على ٢٥ ألف جنيه وعلى عوض حسن ٣٢ ألفاً و٢٠٤ جنيهات ومحمد أحمد عبدالله ٤٥٠٠ جنيه وإسماعيل حامد عبدالقادر ١٥ ألفاً و٤٠٥ وعادل أنور صالح ألف جنيه وكمال الدين محمد فهيم ألف جنيه وسعيد محمد خليل ٢٥٠٠ جنيه وأحمد إبراهيم أبوبكرة خمسة آلاف جنيه وناجى عبدالعاطى ٢٠٠٠ جنيه ومختار محمد الدسوقى خمسة آلاف جنيه وجمال أحمد برى ٢٠٠٠ جنيه وعصام عبدالعزيز ٨٤٠٠ جنيه وخالد عبدالله حسن ٤٣٨٩ ومحمد فؤاد ألف جنيه وعلى سعيد الورشة الفنية ٦ آلاف جنيه وعبدالمحسن صلاح ٢٠٥٠ جنيها ومحمود عبدالبديع محمود ٢٤٨٠ جنيها ومحمد ماهر أبوالعينين ٦٢٥٠ جنيها ومحمد فؤاد جنيدى ٤٣٩٣ حنيها.

وتابع تقرير جهاز المحاسبات أن عماد سعيد عبدالعزيز حصل على ٢٠٠٠ جنيه ومحمد محمد شاهين ١٥٠٢ جنيه ورمضان محمد مخيمر ٣ آلاف جنيه والسيد محمد راضى ١٥٠٠ جنيه وعصام شعبان ١٨٠٠ جنيه وحسين الشهاوى ألفين جنيه ووليد سيد على ١٥ ألف جنيه ومحمد محمد أحمد صبح ٤٢٠٠ جنيه وفكرى عبدالله حسن ٥ آلاف جنيه والصايم عبدالحكيم سيف خمسة آلاف جنيه ومجدى مراد أحمد ٤٢٠٠ جنيه ومحمود ربيع خاطر ٣٩٢٩ جنيها وحسين صادق ٥ آلاف جنيه.

وحول أسماء النقابات الفرعية والفنادق والشركات التى حصلت على أموال النقابة كسلف لم ترد:

نقابة القاهرة الفرعية حصلت على ٤٠٣ آلاف جنيه و٣١٢ جنيهاً ونقابة بنى سويف الفرعية على ٣٥٠٠ جنيه ونقابة الجيزة الفرعية ٢٨١٩ ونقابة أسيوط ٥٠٠٠ جنيه، وبالنسبة للفنادق والشركات والمعارض والمؤسسات التى حصلت على أموال ولم تردها، فإن منطقة أوقاف القاهرة حصلت على ١٠٠ ألف جنيه دون معرفة لماذا حصلت عليها ولماذا لم تردها وهل قامت بردها أم لا رغم أن تقرير الجهاز المركزى للمحاسبات أوردها ضمن الديون والسلف التى لم ترد ولم تحصل عليها النقابة منذ سنوات،

وحصل فندق جراند أوتيل وفقاً لتقرير الجهاز على ٣ آلاف جنيه وشركة الشرق الأوسط على ١٦ ألف جنيه و٣٣٣ جنيها ودار الطباعة والنشر على ٦٥٥ جنيها والشركة العربية لنظم المعلومات على ٧٥٧٤ ومشروع تكافل المحامين ٣٤ ألفا و٤٠٦ جنيهات وشركة منصور شيفروليه على ٣٠ ألفا و٤٤١ جنيها ولجنة تسلم نادى أسوان على ٢٠٠٠ جنيه وشركة برايمز للتكنولوجيا على ٣٥ ألف جنيه ومعرض كتب الجيزة حصل على ٢٨١٩ جنيها والجمعية التعاونية للإسكان ٨ آلاف جنيه ودار القلم للطباعة على ١٣١ ألفا و١١٣ جنيهاً ومشروع تأهيل المحامى على ٢٥ ألف جنيه وفندق المنتزه على ٣٢ ألفاً و٣٤٠ جنيهاً والمجموعة المصرية السعودية على ٤٧ ألفاً و٧٤٠ جنيها وشركة مصر لنظم المعلومات على ٢١ ألفاً و٣٧٠ جنيها ومركز الأهرام على خمسة آلاف جنيه وضرائب مبيعات الفيوم على نحو ٨ آلاف جنيه ونادى المحكمة الدستورية على عشرة آلاف جنيه ومعرض أثاث «ليمى» بمعرض شحاتة على ٢٨ ألفاً و٥٠٠ جنيه ومدرسة أسيوط الزخرفية على نحو ٧ آلاف جنيه.