عادل إمام
عادل إمام
2009-06-03

عادل إمام:الكوميديا زى الكورة فيها اجوان وسكرو وحرفنة .

استضافت قناة نايل سينما الفنان عادل امام فى حوار طويل للاحتفال بعيد ميلاده والذى تحدث عن الفن والحياة وتجربته وبدايته التى اكد انها لم تكن تشير للنجاح الذى حققه .وقال عادل امام انه ولد وعاش فى حى الحلمية الجديدة ومازال يذكر حتى الان اصدقائه وذكريات الشباب حيث كان هذا الجيل يقضى اغلب وقته فى الشارع مع الاصدقاء واشار الى ان الشارع المصرى تحول الى شئ مرعب وان العائلات تخاف على ابنائها مما يحدث فى الشوارع من عنف وقتل وانحراف لم يعرفه جيلهم .
الزعيم بيحلم بالوحدة العربية :
وقال الزعيم انه عاش طفولته وهو يرى مصر العظيمة الكبيرة ومازال مشهد موكب الملك فاروق فى شوارع الحى متجها الى مسجد الرفاعى ليزور قبر والده فى مخيلته وانه عاش دائما فى وجدانه حلم الوحدة العربية الذى تعلمه فى المدرسة وتربى على ان مصر الكبيرة هى المسئولة عن تحقيقه ومازال حتى الان يعيش هذا الحلم مع ما يحدث فى العالم من حروب وعنف وازمات .واضاف الزعيم انه يعشق جمهوره العربى ويشعر بسعادة بالغة من الحفاوة التى يقابله بها العرب اثناء زياراته للخارج .وتحدث عن انه يلتقى فى بعض زياراته برؤساء دول ويكرمونه ويرحبون به الا ان الجمهور العادى تسعده حفاوته فى استقباله اكثر واكثر لانه النجاح الحقيقى .
نجاحى لم يتوقعه احد :
وعن عمله بالفن وان كان احد قد توقع له هذا النجاح قال عادل امام انه شاهد عدد كبير من الناس اما شباك السينما فى وسط المدينة وهو طفل يمسك بيد والدته فطلب منها ان يدخلا هذا المكان الذى احس بطفولته ان داخله سعادة تجمع كل هؤلاء الناس الا انها رفضت وعادت للمنزل تشكوه لوالده فكاننصيبه علقة ساخنة وعندما كبر اصبح يرتاد السينما مع صديق له ليشاهد 3 افلام فى الحفلة الواحدة وهنا تعرف غلى السينما الاجنبية وابهرته الافلام الامريكية وموضوعاتها خاصة عن الحرب العالمية حيث تعلم التاريخ منها واثناء دراسته بكلية الزراعة بدا التمثيل دون ان يعرف احد من اسرته الى ان شاهده احد اصدقاء والده وفوجئ به واخبر الاب . واضاف الزعيم ان علاقته بوالده سائت بسبب العمل بالفن الا انها سرعان ما تحولت لصداقة وحب وتفاهم جميل واكد ان شدة والده حمته كثيرا من الوقوع فى الخطاء المدمرة او التورط فى السياسة حيث لا ينسى العلقة الساخنة التى حصل عليها من والده عندما وجده ينضم لحزب يسارى والامن يبحث عن اليساريين ويعتقلهم وجعله يمزق متب اليساريين ويتفرغ للدراسة .
الفرق بين قلة الادب والنقد :
وفى حديثه عن الفن قال الزعيم ان الفن جميل للمعطى وللجمهور وان الكوميديا زى الكورة فيها اجوان وسكرو وحرفنة ونفى ما يقال عنه بانه يلعب مع السياسة والدين واكد انه قدم ما لم يقدمه احد فقد مثل الارهابى والاكشن والانس والجن والكوميديا واضاف ان خوفه على مصر وراء اختياره لتلك الادوار وكل ادواره لصالح البسطاء من اهلها .وقال ان اعماله تحكمها الظروف والمستجدات وان بعضها يسبب قلق لاسرته وللاجهزة الامنية التى كانت تعين له احيانا حراسات خاصة .
فوضى رقابية :
وفى حديثه عن الرقابة قال ان هناك فوضى رقابية فى الفن فهناك الرقابة على المصنفات التى تحذف اجزاء والتلفزيون عند عرض الافلام يحزف اجزاء اخرى ليظهر العمل مشوه فى النهاية .ونفى عادل امام ما يتردد عن انه رجل الرقابة المدلل واكد انه تعرض للكثير من المواقف مع مسئولى الرقابة وذكر ان فيلم عريس من جهة امنية كان اسمه عريس امن دولة الا ان الرقابة رفضت .وقال انه يحلم بحصوله على الاوسكار.