منحة 60 مليون يوان من الصين لمصر

وقعت مصر والصين اليوم على عدد من اتفاقيات التعاون شملت اتفاق تعاون اقتصادي و فني تقدم من خلاله حكومة الصين لمصر منحة صينية جديدة قيمتها 60 مليون يوان صيني - اليوان الصيني يعادل 0.9113 جنيه مصري - وكذلك الخطابات المتبادلة الخاصة بتنفيذ الجزء المتبقي من المرحلة الثانية بمبلغ 4 ملايين يوان صيني بالإضافة إلى لمشروع تدريب الموظفين الحكوميين العاملين بالوزارات الحكومية.

وقد وقع الاتفاقيات عن الجانب المصرى السيد نبيل عبد الحميد مساعد السيدة فايزة أبو النجا وزيرة التخطيط والتعاون الدولى وعن الجانب الصينى السيد فو زى ينغ نائب وزير التجارة الصينى الذى يزور مصر حاليا على رأس وفد صيني كبير ورفيع المستوى يضم نخبة من المسئولين الصينيين وذلك لبحث سبل دعم أواصر التعاون الثنائي بين البلدين ومتابعة الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.
وأعرب نبيل عبد الحميد عن تقدير الحكومة المصرية وترحيبها بهذه الزيارة التي تعد أول زيارة رسمية للمسئول الصيني عقب ثورة 25 يناير بما تعكسه من اهتمام الحكومة الصينية بالتعبير عن دعمها لمسيرة هذه الثورة و انجازاتها، مؤكدا ما اتسمت به من عمق وتميز منذ قيام العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين عام 1956.
من جانبه نوه المسئول الصينى بالنتائج الايجابية لثورة 25 يناير حيث إن مستقبل مصر أصبح في يد المصريين .. مشيرا إلى أن مصر تمر حاليا بمرحلة انتقالية تواجه فيه بعض التحديات والصين من جانبها حريصة على الاستمرار في دعم وتعزيز التنمية الاقتصادية في مصر والمشاركة في صنع مستقبل مصر الجديدة. وقال إن هذه أول زيارة لوفد صينى رفيع المستوى لمصر بعد الثورة بما يؤكد حرص الصين على توطيد علاقات الشراكة مع مصر.