60% ارتفاع فى أسعار الجلود

كتب أحمد حسن

ارتفعت أسعار الجلود بمقدار 60% بالمقارنة بالعام الماضى نتيجة لنقص عدد الأضاحى هذا العام وارتفاع أسعار اللحوم، مما أدى إلى تراجع المستهلكين عن شراء خراف وعجول العيد، واتجاه المواطنين فى مشاركة أكثر من شخص فى الأضحية الواحدة.

فارتفع سعر جلد الخروف بمعدل 15 جنيها ليباع ب35 جنيها بدلا من 20 جنيها العام الماضى، وارتفع سعر جلد العجول بدرجة كبيرة، فوصل سعر جلد العجل الصغير إلى 160 بدلا من 100 جنيه العام الماضى، ووصل سعر جلد العجل الكبير إلى 220 جنيها بزيادة وصلت إلى 80 جنيها بالمقارنة بالعام الماضى.

وارتفع سعر جلد الماعز بمقدار 5 جنيهات ليباع ب15 جنيها بدلا من 10 جنيهات العام الماضى.

ويحتل جلد الخروف "الصوف" أعلى المبيعات نظرا لارتفاع أسعار الجاكت الذى ينتج منه، كما يستخدم جلد العجول فى صناعة الأحذية، ويأتى جلد الجمل فى أسفل قائمة المبيعات نظرا لنعومة الجلد وقلة استخدامه فى صناعة الأحذية.

وأكد التجار أن ارتفاع أسعار الجلود جاء نتيجة لارتفاع أسعار المواشى بالمقارنة بالعام الماضى فوصل الفارق فى سعر الخروف إلى 800 جنيه للخروف الواحد، ووصل الفارق فى سعر العجل الى أكثر من 2000 جنيه مما أدى إلى قلة المعروض داخل الأسواق واكتفاء بعض المستهلكين فى شراء كميات من اللحوم والعزوف عن فكرة الأضحية هذا العام.