ردود فعل جزائرية هادئة بعد فوز مصر على نيجيريا

كتب أحمد توفيق - تصوير عصام الشامى


استقبلت معظم الصحف الجزائرية الفوز الكبير الذى حققه المنتخب الوطنى على نظيره النيجيرى بثلاثية أمس الثلاثاء فى بطولة الأمم الأفريقية المقامة حالياً فى أنجولا، بهدوء تام دون أى تجميل أو هجوم على المنتخب المصرى كما هو معتاد من قبل الصحف الجزائرية، خاصة بعد الهزيمة الثقيلة التى منى بها المنتخب الجزائرى فى بداية مشواره الأفريقى أمام مالاوى بثلاثية نظيفة، مما أخرس الألسنة الجزائرية وجعلها ترفض الهجوم على الفراعنة.

وذكرت صحيفة الشروق خبر فوز مصر على نيجيريا تحت عنوان "مصر تفوز على نيجيريا 3/1"، وقالت الصحيفة : فاز المنتخب المصرى لكرة القدم على نظيره النيجيرى بثلاثة أهداف لهدف فى المباراة التى جرت مساء الثلاثاء بمدينة بنجويلا فى مستهل منافسات المجموعة الثالثة بنهائيات كأس الأمم الأفريقية بأنجولا، وبذلك حصدت مصر أول ثلاث نقاط فى هذه المجموعة فى بداية مشوار الدفاع عن لقبها القارى".

ولم يختلف الحال بالنسبة لصحيفة الخبر التى أبرزت عنوان "منتخب مصر يفوز على نيجيريا بثلاثية"، وإن تضمن مضمون الخبر بعض العبارات التى تدل على قوة المنتخب المصرى، حيث قالت: ضرب منتخب مصر، حامل لقب بطولة أمم أفريقيا، بقوة خلال المباراة الأولى لمجموعته الثالثة، حيث فاز على أحد أقوى المنتخبات الأفريقية، وهو منتخب نيجيريا بنتيجة 3/1 .

بينما كانت صحيفة الهداف أكثرهم سخونة فى التعقيب على المباراة حيث ذكرت عنوان "الفراعنة يستعرضون عضلاتهم ويعودون من بعيد"، وقالت الصحيفة: تمكن المنتخب المصرى من تحقيق فوز عريض ومفاجئ على حساب أحد المشرحين للتنافس على اللقب وهو منتخب نيجيريا، وهى النتيجة المفاجئة رقم 4 فى "الكان" حيث جاءت نتائج الثلاث مباريات الأولى كلها عكس التوقعات.

فيما تجاهلت باقى الصحف الجزائرية الإشارة إلى الفوز المصرى على نيجيريا فى رسالة منها لعدم الاهتمام أو الاعتراف بقوة المنتخب الوطنى، وربما كانت المباراة تتصدر مانشيتات هذه الصحف فى حالة هزيمة مصر، ولكن جاء الفوز ليخرس الألسنة ويجعلهم يتجنون الحديث عن الفراعنة.