بقلم رمضان الغندور
بقلم رمضان الغندور
2010-01-07

الحالمون الشتامون الباحثين عن دور لهم بين المحامين

رغم مرور مايقرب من سبعه شهور علي انتخابات النقابه العامه وقرب الانتهاء من انتخابات الفرعيات مازالت تداعيات البعض من هاجس وهول سقوط مناصريهم وان كان لكل فريق وجه النظر فيمن كان يرغب ان يتوج لمنصب معين فهذا حال الدنيا فدائما الرأي الاخير للأغلبيه وان اختلف البعض عن البعض في الرؤي فهذه ظاهره في مكمنها صحيه تفرز عن وجهات نظر قد ترجع بالنفع علي المحامين .
ولكن ان تأخذ بعين التعصب وعدم الرضوخ للواقع ورأي الاغلبيه فهذا هو التوهم والاحلام التي ليس لها فائده برجوع ساعه الزمن للوراء فمن يعيش وهم الخيال والاحلام وضع نفسه في اطار المرض النفسي لبعده عن الواقع الذي نعيشه اي ابتعاده عن الاخرين ومواكبه الظروف الحاليه ( يذكرني بموقف كوميدي عندما سأل احدي الاشخاص عن رأيه هذه الايام عن حاله البلاد فرد وقال ياعيش الملك ويعظم شأنه ونسي اننا سنه 2010 ومصر اصبحت جمهوريه ) .
ورغم ان من لم يحالفه الحظ في النجاح رضي بالامر الواقع لتعقله وتفهمه لصحيح الامور واندماجه في الحياه من واقع المستجدات الجديده لتركه هذا المنصب الا ان بعض الغافلون مناصريه القدامي مازالوا يحلمون بتغير الواقع المستحيل ووصل بهم الي المؤامرات والاكاذيب والفتن واختراع الاشاعات اليوميه الي ان وصلوا بالتعدي بالسباب والشتائم علي كل من يخالفهم الرؤي التي صنعوها بخيالهم المريض .
وهذه ظاهره انتشرت بين المحامين وخاصه علي الصفحات بالنت وبعض الصحف غير مبالين كونهم محامين لهم من اداب الحديث وحسن اداره الحوار ما يميزهم عن الاخرين كونهم اعلي الطبقات المثقفه كما يطلق علي المحامين منذ نشأتهم ولكن يظهر ان الحال قد تغير بتغير بعض المنفلتين الذين سيصلوا بصوره المحامي ومهنته لأحط الطبقات السفلي واصبحت احداث المحامين تطال من كل اطياف الشعب بالنكات والسخريه نتيجه هؤلاء المستهترين الذين لايقدرون مكانه المحاماه غير اوهامهم واحلامهم المريضه وتناسوا الصالح العام والاندماج مع الاخر من الاغلبيه لمناقشه مشاكل وشئون مايخص المحامين والعمل علي نهضه نقابه المحامي وسمو ومكانه المحامين .
وان كان لهذا التعصب الاعمي من تفسير هل ياتري هم عابده اشخاص؟
هل هم مغيبون حالمون بتغير واقع مستحيل ( محاربه دونك شوت للطواحين ) ؟
هل هم مستفدين من الاخر هذا و ببعده عن هذا المنصب قطعت اواصل الأستفاده هذه ؟
هل هم من محبي الظهور وان وصلوا لخالف تعرف ؟
هل هم مستمتعون بسب الاخرين والاختلاف معهم لمجرد الاختلاف ؟
هل هم مستفدون من جر المحامين لمشاكل فرعيه تلهيهم عن مصالحهم ؟
هل؟ وهل؟ وهل؟ وهل؟
احتار امري في هؤلاء الذي لانجني من وراء احلامهم وتصرفاتهم غير تشويه صوره المحاماه والاساءه لصرح نقابه عريقه واعاقه مصالح زملاؤهم .
كل الدعاء بالهدايه والشفاء لهم كونهم ممن يحسب علينا ومايصيبهم يصبنا .