أقتصاد اليوم : كامل يشهد تخريج الدفعة الأولى والثانية من برنامج تنمية مهارات الطلبة لتصدير الخدمات التكنولوج

كتبت هبة السيد


شهد الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والدكتور هانى هلال وزير التعليم العالى والدولة للبحث العلمى، حفل تخريج الدفعة الأولى والثانية من برنامج تنمية مهارات طلبة الجامعات المصرية (EDUEgypt) لتصدير الخدمات التكنولوجية بنظام التعهيد، فى إطار خطة الدولة لتطوير التعليم الجامعى لمواكبة التطور فى متطلبات سوق العمل من خلال إستراتيجية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتطوير صناعة وخدمات تكنولوجيا المعلومات.

صرح الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بأن الحكومة حرصت على اتخاذ خطوات فعالة من خلال هذه التجربة الرائدة لخلق الآلاف من فرص العمل الجديدة والمتميزة لشباب مصر بجميع محافظاتها وفى مختلف التخصصات، وذلك من خلال ربط الجامعة بسوق العمل ومحاولة سد الاحتياجات الفعلية لهذه الصناعة عن طريق تدريب طلاب الجامعات فى السنوات الأخيرة على المهارات الشخصية والقدرات اللغوية والمهارات التكنولوجية لإعدادهم للالتحاق بسوق العمل وتلبية احتياجاته فى المؤسسات والشركات المحلية والعالمية مباشرة بعد التخرج وفى التخصصات المختلفة فى مجال تصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات.

وأكد الدكتور هانى هلال وزير التعليم العالى أن التعاون القائم بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة التعليم العالى والمتمثل فى تنفيذ العديد من الاتفاقيات الموقعة بين الوزارتين يهدف إلى رفع جودة التعليم الجامعى، والنهوض به ليواكب الدول المتقدمة فى مستواه وثورة التكنولوجيا والمعرفة التى تسود العالم المتقدم، ومنها البروتوكول الذى تم توقيعه فى ديسمبر 2007 بهدف تطوير مهارات خريجى الجامعات المصرية من خلال برنامج EDUEgypt – الذى يعد إحدى الآليات التى تستعين بها الوزارة فى تنفيذ إستراتيجيتها لوضع مصر فى مكانها الملائم على الخريطة العالمية للدول العاملة فى صناعة التعهيد والتى تعتمد على جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، وذلك بتوفير الآلاف من الموارد البشرية المدربة لهذه الصناعة.

وقال الدكتور حازم عبد العظيم الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا" إن برنامج تنمية مهارات طلبة الجامعات يعد ركيزة أساسية لاجتذاب المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة فى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى مصر، كما أنه يسمح لطلبة الجامعات المشاركة بالبرنامج باكتساب المهارات اللازمة للعمل فى هذا القطاع الحيوى بما يسهم فى توفير مزيد من فرص العمل.

أضاف الدكتور محمد سالم رئيس معهد تكنولوجيا المعلومات بأن فكرة البرنامج تقوم أساساً على تدريب الطلبة أثناء دراستهم الجامعية، بدلا من الانتظار حتى التخرج لمواكبة وتلبية احتياجات سوق العمل فى الداخل والخارج.

وأضاف الأستاذ أمين خير الدين مستشار وعضو مجلس إدارة هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا"، أن البرنامج يعكس حرص قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على الاستفادة من الخبرات العالمية والشركات الدولية المتخصصة فى تدريب الكوادر البشرية والمحترفين، كما أن التعاون مع هذه الشركات يسهم فى إكساب المدربين المصريين خبرة دولية وهو ما ينعكس بشكل إيجابى على مستويات الطلبة المشاركين فى البرنامج".