الرياضة اليوم : زيانى: الاعتذار للمصريين واجب

كتب عمر الأيوبى


أبدى كريم زيانى نجم منتخب الجزائر والمحترف فى نادى فولفسبورج الألمانى، لوسائل الإعلام الألمانية أمس الأربعاء، حزنه الشديد للأحداث التى شهدتها أرض الخرطوم بعد مباراة المنتخبين المصرى والجزائرى فى ختام تصفيات كأس العالم والتى تم فيها الاعتداء على عدد كبير من المشجعين المصريين.

وقال زيانى فى تصريحاته التى نقلتها الجزائر تايمز عن قناة زد. دى إف الألمانية المتخصصة بالشئون العربية: "إن ما حصل فى الخرطوم إساءة بحق الشعب المصرى ونتمنى أن لا يبالغ المصريون برده فعليهم إزاء هذه التصرفات الصبيانية التى قام بها مشجعون جزائريون متعصبون".

وألمح زيانى أنه مستعد لزيارة القاهرة ليقدم "الاعتذار إلى عاصمة العرب وأرض الكنانة عما بدر من متحمسين جزائريين غير منضبطين".

وفى سؤال عما إذا كانت القاهرة ستستقبله بعد كل التصريحات العنيفة التى أدلى بها لاعبون جزائريون قال زيانى: "المصريون سيكونون على قدر ثقتنا بهم فهم شعب طيب ويحب العرب بدون أى تمييز".
وعندما سألته القناة عن أن الاعتذار هذا قد يكون "وثيقة اعتراف من لاعب جزائرى مشهور قد تضر بسمعة فريق بلاده وأيضا سمعة البلاد نفسها، فقال زيانى: "المسلم الحقيقى لا يخشى فى الحق لومة لائم".

وتعتبر تصريحات زيانى الأخيرة محرجة للجزائريين الذين يرون فيه لاعبا وطنيا كبيرا، وعندما تتناقل وسائل الإعلام اعتذاره سيكون هذا بمثابة إحراج للرياضيين الجزائريين وكذلك للسياسيين الجزائريين الذين يرفضون حتى الآن الاعتراف بأن جمهور منتخبهم قام بالاعتداء على جمهور المنتخب المصرى.