العربية نت : الجزائر ستهزم مصر بتصفيات كأس العالم 2010

رجّحت نسبة كبيرة من قراء "العربية.نت" فوز المنتخب الجزائري على ضيفه المصري في اللقاء الهام الذي يجمعهما في عنّابة مساء الأحد 7-6-2009، ضمن الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة في التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2010 لكرة القدم.

ووضعت نسبة 57% من المشاركين في الاستفتاء - الذي امتد لـ 20 يوماً وبلغ عدد مصوتيه 14,231 شخصاً - ثقتها في الجزائر لتحقيق نقاط اللقاء الثلاث، فيما رجح 36% فوز "الفراعنة"، وذهبت نسبة 7% إلى خيار التعادل.

وتكتسب المباراة أهميتها من الأحداث المثيرة التي شهدتها لقاءات الجارين منذ ستينيات القرن المنصرم، إلى جانب ضرورة الفوز فيها لضمان العودة إلى صدارة المجموعة - التي خطفتها زامبيا بعد فوزها الثمين على راوندا 1-صفر اليوم السبت رافعة رصيدها إلى 4 نقاط مقابل نقطة واحدة لباقي منتخبات المجموعة -.

وتولي "العربية.نت" اهتماماً خاصاً بالحدث الذي يشغل الشارع الرياضي العربي منذ عدة أشهر، إذ سينقل الموقع مستجدات اللقاء لحظة بلحظة عبر خدمة "عاجل"، إلى جانب تغطيته تفاصيل المباراة من خلال موضوع دائم التحديث على الصفحتين الرئيسية والرياضية.

وكان المنتخبان الجزائري والمصري التقيا في 20 مناسبة من قبل - 8 منها ودية -، فرجحت كفة "الخضر" 6 مرات، مقابل 5 للـ "الفراعنة"، فيما آلت نتيجة 9 مباريات إلى التعادل.

ويعود تاريخ أول لقاءٍ رسمي بين المنتخبين الإفريقيين الساعيين للمشاركة في العرس العالمي بعد طول غياب، إلى عام 1963 الذي شهد تعادلهما في مناسبتين (1-1 و2-2 في الجزائر ووهران)، قبل أن يحقق المصريون فوزهم الأول في القاهرة عام 1964 (1-صفر).

وسبق للـ "الخضر" و"الفراعنة" أن التقيا 4 مرات ضمن التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم، فكانت الغلبة للمصريين في مناسبتين (5-2 و1-صفر)، في حين اكتفى الفريقان بالتعادل في باقي المواجهات.

أما التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الإفريقية، فشهدت تعادلهما في مباراتين، وفوز مصر 1-صفر في القاهرة عام 1970، أتبعه رد الجزائريين الدين بنفس النتيجة عام 1996.

من جانبها، نجحت الجزائر في ترجيح كفتها على صعيد البطولة القارية، إذ حققت 3 انتصارات في المباريات الـ 4، فيما آلت المباراة الأخيرة إلى التعادل 2-2 في ثاني أداور كأس إفريقيا 1980.

مباراة كتلك المرتقبة بين "الخضر" و"الفراعنة" يصعب التنبؤ بنتيجتها، ليس لقرب مستوى المنتخبين واستعدادهما التام فحسب، بل لأن 48 سنة من المواجهات المثيرة فشلت في ترجيح كفة أحد الطرفين من ناحية عدد الأهداف المسجلة، ففي الوقت الذي دك فيه الجزائريون شباك جيرانهم بـ 26 هدفاً في 20 مباراة، عجز مدافعو "الخضر" في التصدي لـ 26 هدفاً أسكنها "الفراعنة" في شباكهم.